الرئيسية / شرق أوسط / “زعيم الحوثيين عبدالملك الحوثي “وخلال خطابٍ متلفز يدعو الاحزاب السياسية للعمل لاخراج اليمن من أزمته”ويصف استقالة الرئيس هادي بالمناورة”

“زعيم الحوثيين عبدالملك الحوثي “وخلال خطابٍ متلفز يدعو الاحزاب السياسية للعمل لاخراج اليمن من أزمته”ويصف استقالة الرئيس هادي بالمناورة”

صنعاء/وكالات/متابعة أخبارية……

وصف زعيم الحوثيين عبدالملك الحوثي استقالة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي خلال الأيام الماضية بـ«المناورة».

ودعا الحوثي، خلال خطاب تلفزيوني ، الأحزاب السياسية للعمل معًا لمساعدة اليمن على الخروج من أزمته.

مشيراً الى أنه يريد أنتقالاً سلميًا للسلطة يقوم على الشراكة»، محذِّرًا في الوقت نفسه من السماح لليمن بالانهيار.

فيما أفادت مصادر صحفية من العاصمة اليمنية صنعاء بأن جماعة الحوثيين أفرجوا عن مساعد الرئيس اليمني المخطوف الدكتور أحمد عوض بن مبارك.

وذكر المسؤول الحوثي علي القحوم ومسؤولان حكوميان، اليوم الثلاثاء، أنَّ حركة الحوثيين أطلقت سراح مدير مكتب الرئيس اليمني المُحتجز منذ 17 يناير أثناء صراع على السلطة مع رئيس البلاد عبدربه منصور هادي.

ودخلت اليمن على خلفية ذلك أزمة سياسيّة طاحنة، مما أدّى إلى اشتباكات بين الحوثيين والحرس الرئاسي لهادي، دفع الأخير والحكومة إلى الاستقالة.

images_80372

الى ذلك قالت مصادر يمنية إنَّ اجتماعات الأطراف السياسية،الذي عقد أمس الاثنين، برعاية مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومستشاره الخاص لليمن جمال بنعمر، أدت إلى اتفاق مبدئي على تشكيل مجلس رئاسي وإقناع الرئيس هادي بالعدول عن الاستقالة، وأنْ يتولى رئاسة المجلس، فيما تقوم لجنة قانونية بدراسة تصورات للائحة المجلس وإقناع الحكومة المستقيلة بتصريف الأعمال حتى يتم تشكيل حكومة وحدة وطنية.

ونقلت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» عن مصادر قولها: «مازال الغموض مستمرًا بشأن مصير الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الذى استقال من منصبه الخميس الماضي في ظل المفاوضات التي يرعاها جمال بنعمر واختلاف القوى السياسية الكبيرة في اليمن حول ترتيبات المرحلة المقبلة».

وقالت صحيفة «اليمن اليوم» التابعة لحزب المؤتمر، الذي يترأسه الرئيس السابق علي عبدالله صالح: «إنَّ هناك بوادر انفراج في أزمة فراغ السلطة تمثَّلت في تجاوز مختلف القوى مرحلة فرض الإرادات في جولة المفاوضات التي جرت برعاية بنعمر والتي حضرها ممثلون عن أحزاب الإصلاح والاشتراكي والناصري بعد يوم من تعليق المفاوضات مع الحوثيين».

ووفق لما نقلته «وكالة أنباء الشرق الأوسط» عن مصادرها في هذا الاجتماع، فإنَّه تم الاتفاق على أنْ يقدِّم كل طرف من الأطراف السياسية رؤيته مكتوبة للخروج من الأزمة لمناقشتها في اجتماع يعقد اليوم الثلاثاء، للوصول إلى الحل المناسب.

وأشار المصدر إلى أنَّ الخيارات المطروحة حتى الآن جميعها تنصب في إبعاد الرئيس هادي ولكن بالطريقة الأنسب والأسلم لليمن، مؤكدًا أنَّ خيار الإبقاء على هادي بات مستبعدًا.

وفى أحدث موقف للحزب من المفاوضات الجارية والتكهنات ببقاء الرئيس على رأس مجلس رئاسي، حذَّر عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام، الشيخ حسين حازب، من أي توجُّه يتجاوز نصوص الدستور والبرلمان اليمني، وأي مؤامرة لتعطيل الدستور والبرلمان يقوم بها الرئيس المستقيل بمساعدة تكتل اللقاء المشترك وجمال بنعمر.

وأضاف حازب في منشور على صفحته بموقع «فيسبوك»، أنَّ أي توجُّه يتجاوز نصوص الدستور والبرلمان هو تآمرٌ واضحٌ على ما تبقى من مؤسسات وطنية ووثائق نافذة، ومَن يقول إنَّ المبادرة الخليجية عطلت الدستور يكذب، موضحًا أنَّ هادي بذل كل جهده لتعطيل البرلمان وتجاوز الدستور والمبادرة بمساعدة اللقاء المشترك وبن عمر وسكوت وخضوع قيادة المؤتمر وتآمر بعضها على بعض، وفق تعبيره.

وأكد أنَّ الكرة الآن في مرمى المؤتمر الشعبي العام وأنصار الله (الحوثيين) ، وطالبهم بالارتقاء إلى مستوى المسؤولية الوطنية لإنقاذ الوطن وأنفسهم من مكيدة واضحة تدبر لهم.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

القضاء اللبناني يحدد موعدا لاستجواب 3 نواب في قضية انفجار مرفأ بيروت

أينانيوز/ متابعة/ حدد المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق بيطار جلسات استجواب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *