الرئيسية / دوليات / ” الحوثيون ينصبون القيادي في الجماعة”محمود الجنيد “مديراً لمكتب رئاسة الجمهورية”

” الحوثيون ينصبون القيادي في الجماعة”محمود الجنيد “مديراً لمكتب رئاسة الجمهورية”

صنعاء – وكالات

فرض مسلحو الحوثي، اليوم الأحد، أحد قياداتهم مديراً لمكتب رئاسة الجمهورية في العاصمة اليمنية صنعاء بعد اقتحامه، حسب مصدر في المكتب.

وقال المصدر، إن “مسلحي الحوثي اقتحموا اليوم مكتب رئاسة الجمهورية وفرضوا محمود الجنيد، القيادي في الجماعة والعضو السابق في مؤتمر الحوار الوطني عنها، كمدير للمكتب خلفاً للدكتور أحمد عوض بن مبارك، الذي اختطفه الحوثيون لقرابة 10 أيام الشهر الماضي، قبل أن يفرجوا عنه”.

وأشار إلى أن الجنيد بدأ بممارسة عمله كمدير لمكتب رئاسة الجمهورية.

يأتي هذا بعد يومين من إعلان ما يسمى “اللجنة الثورية”، التابعة لجماعة “أنصار الله”، في القصر الجمهوري بصنعاء، ما أسمته “إعلانا دستوريا”، يقضي بتشكيل مجلسين رئاسي ووطني، وحكومة انتقالية.

من ناحية أخري، قتل جندي يمني، اليوم الأحد، في هجوم لمسلحين مجهولين استهدف دورية للجيش في محافظة البيضاء وسط اليمن، حسب مسؤول محلي.

وأفاد المسؤل، بأن “مسلحين مجهولين نصبوا كمينا مسلحاً لدورية عسكرية كانت تقل عدد من الجنود على مدخل مدينة البيضاء التي تحمل اسم المحافظة، ما أدى إلى مقتل أحد الجنود”.

وأشار إلى أن “المسلحين تمكنوا من الفرار بعد إطلاقهم النار”، ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الحادث.

ويعيش اليمن فراغاً دستورياً منذ استقالة هادي وحكومته في الـ22 من الشهر الماضي، على خلفية مواجهات عنيفة بين الحرس الرئاسي ومسلحي جماعة الحوثي، أفضت إلى سيطرة الحوثيين على دار الرئاسة اليمنية، ومحاصرة منزل الرئيس اليمني، وعدد من وزراء حكومته.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

تسبب بخسائر فادحة.. انفجار بركان جزر الكناري (فيديو وصور)

أينانيوز/ متابعة/ انفجارات مدوية سمعت في أنحاء جزيرة لا بالما، إحدى جزر الكناري الاسبانية، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *