الرئيسية / دوليات / “”البرلمان الأوروبي” يعوّل على الدبلوماسية في حل النزاع الأوكراني الروسي”

“”البرلمان الأوروبي” يعوّل على الدبلوماسية في حل النزاع الأوكراني الروسي”

بروكسل/وكالات

عوًّل رئيس البرلمان الأوروبي مارتين شولتس، على الدبلوماسية في حل النزاع الأوكراني الروسي الحالي، وقال “يجب على اوربا أن تواصل الجلوس على طاولة المفاوضات باستمرار ومتابعة العمل للوصول إلى حل سياسي، من لا يرغب في نشوبحرب جديدة فياوربا يجب عليه أن يشرك روسيا”.
جاءت تصريحات شولتس، أمس السبت، أثناء زيارته الرسمية التي بدأها أمس إلى العاصمة فيينا، والتي استهلها بعقد لقاء مع نظيرته رئيسة برلمان النمسا، دوريس بوريس.
وأكد شولتس أهمية السوق الداخلية لدول الاتحاد الأوروبي، مطالبا بعدم التقليل من أهمية سياسة السوق الداخلية؛ نظرًا للصراع الأوكراني الروسي وصعود قوى اقتصادية في العالم، لافتا في ذات الوقت إلى حاجة أوربا لإعادة تعريف مسؤولياتها حتى تكون قادرة على المشاركة بقوة في المجتمع الدولي.
وشدد على أهمية البرلمانات في الدول الأوروبية، معتبرا أن البرلمانات القوية عنصر مهم لاستقرار أوروبا،ولهاودر متزايدا في عمليات صنع القرار، مشيرًا إلى دورها في تمرير اتفاقية تحرير حركة التجارة عبر الأطلسي معالولايات المتحدة الأمريكية “تي تي أي بي”، بطريقة تشرك المواطنين في كل التطورات من خلال ممثليهم.
جدير بالذكر أن رئيس البرلمان الأوربي قد عقد عدة لقاءات مهمة خلالاليوم الأول للزيارة مع رئيس وزراء النمسا، المستشار فيرنر فايمن، وعدد من البرلمانيين الممثلين للأحزاب المختلفة بمقر البرلمان، حيث تسلم الوسام الذهبي تقديرًا لدوره في الاتحاد الأوروبي.
ويتضمن جدول أعمال الزيارة عقد لقاء بالرئيس النمساوي الدكتور هاينس فيشر.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

وزيران أوروبيان: أزمة الغواصات “تنبيه” للاتحاد الأوروبي

أينانيوز/ متابعة/ أكد وزيران فرنسي وألماني الثلاثاء أن قرار الولايات المتحدة وأستراليا فسخ صفقة الغواصات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *