الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / إزالة أكثر من 300 فيديو لترامب من غوغل ويوتيوب… والسبب؟

إزالة أكثر من 300 فيديو لترامب من غوغل ويوتيوب… والسبب؟

أينانيوز/ متابعة/ أزالت شركة غوغل أكثر من 300 فيديو إعلان سياسي للرئيس الأميركي دونالد ترامب لمخالفته سياسة الشركة، حسب شبكة “سي بي سي” الأميركية.
ومع اقتراب الانتخابات الرئاسية الأميركية 2020، أضحت الإعلانات السياسية على وسائل التواصل الاجتماعي مصدر قلق يتزايد، وفقا لبرنامج “60 دقيقة” الذي يعرض على الشبكة.

ورغم أن الإعلانات السياسية على منصات التواصل الاجتماعي لا تتقيد بقواعد مختلفة عن الإعلانات السياسية على التلفزيون، الا أنها تخضع للتدقيق بسبب قدرتها الفريدة على نشر معلومات سيئة، على نطاق واسع وبسرعة كبيرة، كما أن تلك المنصات غير قادرة على ضبطها بشكل صحيح.

وتشير الشبكة إلى أنه مقارنة بالتلفزيون، يمكن أن تنتشر الإعلانات عبر الإنترنت بمعدل ينذر بالخطر، مدعومة بخوارزميات التعلم الألي التي يمكنها تحديد الجماهير المستهدفة بسرعة ونطاق هائلين.

وكانت فيسبوك محط معظم الانتقادات، بعد أن رفضت إزالة إعلان لإعادة انتخاب الرئيس ترامب يضم “معلومات كاذبة” عن خصمه جو بايدن.

وفي أكتوبر، وردا على موجه القلق المتزايدة، أعلنت شركة تويتر أنها ستحظر الإعلان السياسي على منصتها، حسب الشبكة.

ولا تحظر كل من غوغل ويوتوب الإعلانات السياسية، إلا أن غوغل أعلنت الشهر الماضي توضيحات لسياستها بما في ذلك الحد من الاستهداف الدقيق للمستخدمين.

وفي مقابلة مع برنامج 60 دقيقة، قالت الرئيسة التنفيذية لشركة يوتيوب سوزان وجسيكي إن إعلان ترامب/بايدن المثير للجدل لا ينتهك سياسة الشركة.

وكشفت وجسيكي أن الشركة أزالت فيديوهات لترامب، وأضافت أن “هناك إعلانات للرئيس ترامب لم تتم الموافقة عليها للنشر في غوغل ويوتوب”.

وأشارت في حديثها لمقدمة البرنامج أن المعطيات حول ذلك متوفرة في تقرير الشفافية للشركة”.

ووفقا للبرنامج تحتفظ غوغل ويوتيوب، مثل فيسبوك، بأرشيف للإعلانات السياسية التي تم عرضها على الموقع.

ويظهر الأرشيف أن 300 فيديو إعلان سياسي لترامب أزيل من غوغل ويوتوب، معظمها في الصيف الماضي لمخالفتها سياسة الشركة، غير أن الأرشيف لا يحدد القواعد التي تمت مخالفتها./انتهى

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

صحيفة أمريكية: روسيا ثانية في تصنيف أقوى الأساطيل الجوية في العالم

أينانيوز/ متابعة/ نشرت صحيفة Flight International الأمريكية نتائج دراسة أجرتها في مجال أقوى أساطيل الطائرات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *