الرئيسية / سيـــاسة / فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة تتهم سوريا وحليفتها روسيا بإخفاء أدلة الهجوم الكيماوي في دوما

فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة تتهم سوريا وحليفتها روسيا بإخفاء أدلة الهجوم الكيماوي في دوما

اينا نيوز/متابعة/ اتهمت فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، سوريا بمحاولة إخفاء الحقائق بشأن الهجوم الكيماوي المزعوم في دوما، وذلك بمساعدة حليفتها روسيا.
ويأتي ذلك في الوقت الذي دخل فيه خبراء من منظمة حظر الأسلحة الكيماوية دوما، بعدما وصولوا إلى سوريا مطلع الأسبوع من أجل زيارة موقع هجوم يشتبه أنه بغاز سام، وقع في دوما قرب العاصمة دمشق، يوم 7 أبريل.

وشنت قوات أمريكية وبريطانية وفرنسية ضربات جوية على سوريا، فجر السبت الماضي، ردا على هجوم دوما، حيث تلقي الدول الثلاث مسؤوليته على نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وفي الوقت الذي تنفي فيه سوريا وحليفتها روسيا وقوع هجوم كيماوي في المنطقة المذكورة، تصاعدت التكهنات باحتمال إخفاء دمشق وموسكو أدلة وقوع الهجوم، فهل هذا ممكنا من الناحية العملية والعلمية أيضا.

محققو الكيماوي دخلوا دوما

 

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وسيلة إعــلامية عراقية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل أي جهة حزبية او سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والامن والسلام في العالم وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب

شاهد أيضاً

ترامب ينتقد”أوبك”بسبب ارتفاع أسعار النفط

اينا نيوز/متابعــة/في خطوة صريحة بالتدخل أنتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة منظمة البلدان المصدرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *