الرئيسية / سيـــاسة / بريطانيا تبدأ جولة أولى من المفاوضات مع الاتحاد الاوروبي للخروج منه

بريطانيا تبدأ جولة أولى من المفاوضات مع الاتحاد الاوروبي للخروج منه

 عواصم/متابعة/بدأ مبعوثون من بريطانيا والاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، جولة أولى من المفاوضات بشأن انسحاب بريطانيا من الاتحاد.

وقال الجانبان إن الوقت قد حان لمناقشة التفاصيل إلا أن الخلافات داخل الحكومة البريطانية حول شروط الخروج قد تعرقل العملية.
ولا يزال أمام المحادثات أكثر من عام للاتفاق على الشروط قبل أن تخرج بريطانيا من الاتحاد في 30 آذار 2019 سواء تم التوصل لاتفاق أم لا.
ويريد زعماء الدول الأخرى في الاتحاد، وعددها 27 دولة، من رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي كسب تأييد شعبها الذي يعاني الاستقطاب وحكومتها المشتتة لخطة خروج واضحة ومفصلة.
وسيضغط كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي ميشيل بارنييه على الوزير البريطاني لشؤون الانسحاب من الاتحاد ديفيد ديفيز للموافقة على وفاء بريطانيا بالتزامات مالية بريطانية قائمة وتقديم مزيد من التفاصيل حول النهج الذي ستتبعه لندن والذي تخيم عليه خلافات داخل حكومة ماي.
وبعد الانتخابات البريطانية المبكرة التي أدت لخسارة حزب المحافظين بزعامة ماي للأغلبية بدت الحكومة منقسمة بشدة حول النتيجة التي تريدها من محادثات الخروج.
وأصبح وزير المالية البريطاني فيليب هاموند أحد أبرز الداعين “لخروج بريطاني سلس” يعطي الأولوية لعلاقات التجارة مع الاتحاد الأوروبي على كبح الهجرة.
وستركز مجموعات العمل في المحادثات على ثلاثة مجالات وهي حقوق المواطنين وطلب الاتحاد الأوروبي أن تدفع بريطانيا نحو 60 مليار يورو [69 مليار دولار] لسداد التزامات حالية في ميزانية الاتحاد وقضايا أخرى مثل ماذا سيحدث للبضائع البريطانية في المتاجر الأوروبية يوم الخروج.
ومن المقرر إجراء محادثات أخرى لمدة ثلاثة أسابيع من أواخر آب إلى مطلع أكتوبر تشرين الأول تتخللها جلسات أوروبية لتنسيق آراء حكومات دول الاتحاد.
ويأمل بارنييه بحلول هذا الوقت أن يتمكن من استعراض تحقيق “تقدم كبير” حول أولويات الانسحاب حتى يعطيه زعماء الاتحاد الأوروبي تفويضا ببدء محادثات حول اتفاقية للتجارة الحرة مع بريطانيا في المستقبل.

عن Abbas Al Salihi

وكالة الابناء العربية الاوربية"أينانيوز"عراقية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتمت باي صلة لاي جهة حزبية او سياسية سواء داخل وخارج العراق هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشرية وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والامن والسلام في العالم وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب وتعزز من الروابط الاجتماعية بين الناس

شاهد أيضاً

اسبانيا:سنمضي قدمًا في تعليق الحكم الذاتي في كتالونيا

اينانيوز/متابعة/قالت الحكومة الإسبانية، اليوم الخميس، إنها ستمضي قدمًا في تعليق الحكم الذاتي في كتالونيا بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *