الرئيسية » عاجل » الجناح العسكري لحركة النضال العربي لتحرير الاحواز يستهدف بعملية عسكرية خطوط النفط والغاز قرب مدينة مسجد سليمان الايرانية

الجناح العسكري لحركة النضال العربي لتحرير الاحواز يستهدف بعملية عسكرية خطوط النفط والغاز قرب مدينة مسجد سليمان الايرانية

أينانيوز/خاص/ نفّذ مقاتلو كتائب الشهيد محيي الدين آل ناصر، الجناح العسكري لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز عملية نوعية جريئة ضد خطوط النفط والغاز الرئيسية ما بين مدينة الأحواز العاصمة ومدينة مسجد سليمان وبالتحديد في طريق شكرآب وذلك في تمام الساعة الواحدة من صباح اليوم الرابع عشر من نيسان عام 2017.

وتأتي هذه العملية بالتزامن  مع ذكرى إنتفاضة الشعب الاحوازي النيسانية في 15 أبريل عام 2005، وفي ذكرى النكبة الكبرى التي ألمت بالاحواز العربي في 20 أبريل 1925 إثر الإحتلال الفارسي البغيض،

وتعتبر هذه الخطوط من أهم الخطوط الإستراتيجية التي تحمل النفط والغاز الإيراني بإتجاه الموانيء الأحوازية على شاطيء الخليج العربي.

وأكدت حركة النضال العربي لتحرير الاحواز في بيانٍ لها اليوم الجمعة تلقت وكالة الاخبار العربية الاوروبية”اينانيوز” نسخة منه عزمها الراسخ على مواصلة مقاومتها الباسلة ضد المنشآت الإقتصادية للعدو الفارسي الصفوي المحتل ومراكزه العسكرية والأمنية حتى تحريرآخر شبر من تراب الأحواز الطاهر.

 واضاف البيان،أن  الإحتلال الفارسي قد صعّد في السنوات القليلة الماضية وتيرة الإستيطان في الأراضي الأحوازية بهدف تغيير التركيبة السكانية في مدننا العريقة لصالح المستوطنيين تمهيداً لمواجهة بركان ثورتنا المتدفق من أعماق نضال شعبنا الأحوازي الباسل. وعليه وجب التصعيد بالعمل المقاوم من قبل شعبنا وقواه الوطنية على كل المستويات وبجميع الطرق والآليات التي شرّعتها الأديان السماوية والقوانين الوضعية في إطار الدفاع عن الأرض والعرض والمقدسات.

 وتابع البيان،انه ومن مبدأ حق الدفاع عن النفس وإستعادة الحق الأحوازي السليب وثأراً لدماء شهداءنا ومعاناة أهلنا في العراق، سوريا، اليمن والبحرين ستستمر كتائبنا البطلة، كتائب الشهيد محيي الدين آل ناصر، الجناح العسكري لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز بإستهداف مراكز إقتصاد العدو ودوائره الأمنية والعسكرية.

كما حذرت الحركة في بيانها العدو الفارسي من مغبة الإستمرار بسياسات القمع والقتل لشعبنا ونهب ثرواته الطبيعية التي منّ الله بها على وطننا الحاضن للضفة الشرقية للخليج العربي وأرضه المباركة.

 وأشار البيان الى أن  مشروع التغلغل الفارسي في دول الجوار العربي الذي توسع بعد إحتلال الأحواز لن يتوقف إن لم نتخذ زمام المبادرة لمواجهته عبر مشروع عربي شامل يأخذ على عاتقه تحرير جميع الأراضي العربية المحتلة وفي مقدمتها الأرض الأحوازية

كما أعلنت كتائب محيي الدين آل ناصر الجناح العسكري للحركة مواصلة عملياتها العسكرية وضرباتها الموجعة لمراكز الإحتلال الفارسي في القطر الأحوازي المحتل إنطلاقاً من إيمانها المطلق بمشروعية مقاومتها حتى تطهير آخر شبر من دنس الإحتلال الفارسي البغيض.

وتنشر وكالة الاخبار العربية الاوروبية”اينانيوز” مقطعاُ فيديوياً يشير الى إستهداف كتائب محي الدين آل ناصر أنابيب النفط والغاز في الاحواز

 

شاهد أيضاً

هيومن رايتش ووتش والتحقيق الدولية تُنددان بـ«القمع» في شمال المغرب

اينانيوز/متابعة/نددت منظمات حقوقية بـ«قمع» السلطات المغربية للحركة الاحتجاجية السلمية في شمال المغرب، وسط دعوات لفتح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *