الرئيسية » سياسة » مسؤول أممي يُحذر من تصاعد العنف وخطاب الكراهية ومن نزاع ليبي واسع

مسؤول أممي يُحذر من تصاعد العنف وخطاب الكراهية ومن نزاع ليبي واسع

عواصم/متابعــة/حذر الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، مارتن كوبلر، من التصعيد الخطير في جميع أرجاء ليبيا الذي نتج عن تدهور الأوضاع الأمنية في طرابلس والأحداث في مصراته وبنغازي.
وقال كوبلر في بيان صحفي اليوم الإثنين: أدعو جميع الأطراف إلى وضع ليبيا ووحدتها فوق مصالحهم الضيقة، مضيفًا: أن العنف وخطاب الكراهية والتنكيل بالجثث في ليبيا هو أمر غير مقبول على الإطلاق.
وتابع: لا بد من استعادة الهدوء فورًا، وينبغي احترام الهيئات المنتخبة والمثل الديمقراطية كما يجب حماية حرية التعبير.
وناشد المبعوث الأممي إلى ليبيا المؤسسات الليبية الالتزام بدفع الاتفاق السياسي الليبي إلى الأمام، والإسراع في تنفيذ الترتيبات الأمنية التي تنص على انسحاب الجماعات المسلحة من العاصمة ونشر الجيش والشرطة، مضيفًا: “لا تسمحوا للعنف على الأرض والتطرف بأن يسيّرا الأجندة”.

شاهد أيضاً

مسؤول أُممي:مقترحات الرئيس الأمريكي لتقليص الموازنة تهدد عمل الأمم المتحدة

عواصم/متابعة/قال الناطق باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريكاليوم الأربعاء، إن مساعي الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتقليص …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *