الرئيسية / العراق / الحكيم: العراق يتطلع لمساهمة الشركات البريطانية في إعادة إعماره بشكل أوسع

الحكيم: العراق يتطلع لمساهمة الشركات البريطانية في إعادة إعماره بشكل أوسع

بغداد/ اينا نيوز/ ليث حسن/ اعرب وزير الخارجية محمد علي الحكيم عن تطلـُّعه لمُساهَمة الشركات البريطانيَّة في إعادة إعمار العراق بشكل أوسع.

وذكر بيان لوزارة الخارجية تلقت وكالة الأخبار العربية الأوروبية ( اينا نيوز)، نسخة منه اليوم ان ” وزير الخارجيَّة محمد علي الحكيم استقبل جون ويلكس سفير بريطانيا لدى بغداد ، وناقش الطرفان تعزيز آليّات التشاور، والتنسيق بين بغداد ولندن فيما يتعلـَّق بالأزمات التي تمرّ بها المنطقة، فضلاً عن جُهُود مكافحة الإرهاب ، وتم تناول مُختلِف جوانب العلاقات الثنائيَّة “.

وأكد وزير الخارجية بحسب البيان على ” الاهتمام الخاصِّ الذى تُوليه بغداد بتعزيز شراكتها مع بريطانيا” ، مُعرباً عن ” تطلـُّعه لمُساهَمة الشركات البريطانيَّة بشكل أوسع في إعادة إعمار العراق، والاستثمار في مجال اعادة اعمار البُنى التحتيّة”.

وعبر عن” شكره للدعم العسكريّ للعراق في حربه ضدّ عصابات داعش الإرهابيَّة، وان العراق شرع في التحوُّل إلى المرحلة التالية بعد أن هزم الإرهاب، وهي إعادة إعمار المناطق المُحرَّرة، ودعا الجانب البريطانيَّ إلى استمرار دعمه للعراق في هذا المجال”.

واوضح ان” العراق يعمل على وفق مبدأ إقامة العلاقات الثنائيَّة المُتوازنة مع دول العالم، ولاسيَّما دول الجوار”.

من جانبه اوضح جون ويلكس ان ” الحكومة البريطانيَّة ستُركّز على تعزيز العلاقات الثنائيَّة مع بغداد” ، مُؤكّداً ” دعم بلاده للعراق في المجالات الاقتصاديَّة، والقطاع الخاصّ، وبناء القدرات”.انتهى

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

نائب : رئيس مجلس النواب يرشح القائد السابق لجهاز مكافحة الارهاب لمنصب وزير الدفاعه

بغداد اينا نيوز/كشف  عضو مجلس النواب العراقي”فائق الشيخ علي”، الثلاثاء، عن ترشيح رئيس المجلس “محمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *