الرئيسية / العراق / لماذا يريدون استدراج مقتدى الصدر نحو فخ مزدوج ؟

لماذا يريدون استدراج مقتدى الصدر نحو فخ مزدوج ؟

■لن نقبل بمخطط قتال (شيعي-شيعي)!!!!!

■ العبادي …ام واشنطن…ام لندن …تريد استدراج مقتدى الصدر نحو فخ مزدوج!!؟

■هل حان وقت ولادة الفاتيكان الشيعي على أنقاض المدن الشيعية التي يراد تدميرها !!؟؟؟

○○ اليكم تفكيك طلاسم ما يجري في العراق !!!!!

● بقلم:- زهراء السياب/وجهة نظر

قد يتساءل البعض بتعجب لماذا زهراء السياب تكتب هذا الموضوع وعن مقتدى الصدر؟

الجواب:-
انا أعطي وجهات النظر بأي موضوع أراه مركب وتختزن فيه أسرار وطلاسم وأجندات لكي أفككه ليفهم شعبي— ،،،، لاني غير منتمية لحزب لكي يمنعني،،، ولا لجماعة ولا لدولة غير العراق لكي تمنعني من الكتابة !!!
انا افكر بمصلحة شعبي وبلدي.

ولست مغرمة بالسيد مقتدى الصدر لا (سياسيا ولا فقهيا ولا عقاءديا،،، ولا حتى وطنيا ) خصوصا بعد النكسات التي هو بطلها. والتي لولاها لما اهدرنا الدماء وأرواح الشباب والرجال ======= ولكن لان هناك مخططات رهيبة

علما لدينا توجس من مواقف الصدر …..فمثلا

■ ألم يدخل مقتدى الصدر الى المنطقة الخضراء وقبة البرلمان قبل أشهر ولم يبق إلا إجبار الرئيس معصوم لإصدار قرارات على غرار جورجيا عندما دخل المتظاهرين إلى البرلمان الجورجي وانتهى كل شيء وولد نظام سياسي جديد في جورجيا ؟

فلماذا لم يفعلها مقتدى الصدر لكي يريح الشعب العراقي من الظلم والجوع والبطالة ومن الطغمة الفاسدة والحاقدة والمجرمة بحق العراق والعراقيين ؟

فعليه قول الحقائق الى الشعب المظلوم!!!

اترك الإجابة الى العراقيين !!!!!!!!!!

***********************

نعود لعنوان المقال .

اولا:-
دخول مطار النجف من قبل المتظاهرين:-

تحوم حولها الشكوك وعلامات الأستفهام ، ،لا سيما عندما نغوص في الفعل الجمعي للعرب عموما والعراقيين خصوصا بوسط فوضى المظاهرات ،،،،،فمثلا :— عندما يندس عشرين متظاهر مزيف بمقدمة التظاهرة (ألا يستطيعون قيادتها حيثما يشاؤون؟،،،،،،،،،،،،الجواب :-‘ نعم )لان العراقيين أحيانا كثيرة يركضون نحو اي تجمع او (هوسة) دون علمهم بما يجري. وعندما توقف اي واحد منهم وتسأله(ماذا يجري ..ولماذا تركض؟)يجيبك والله ما ادري. ويبقى يركض نحو التجمع او الحادث او الشجار أو المظاهرة !!! اي لديهم حب الفضول والتقليد وسرعة الانقياد بالبهرجة!

السؤال الأول:-

من هي الجهة المستفيدة من دخول المطار من قبل المتظاهرين ؟
الجواب:- الذي استفاد هو حيدر العبادي ..وحزب الدعوة .عندما خطفوا المطار من الصدريين ..وبريطانيا ومن معها استفادت أيضا !

السؤال الثاني :-
من هو الذي خسر من دخول المتظاهرين إلى المطار؟

الجواب:- الذي خسر هو مقتدى الصدر وحلفائه من الصدريين الذين هيمنوا على المطار !!!!

●●●●●●●
نقطة نظام مهمة:-
ألا يؤشر لديكم من دخول المطار وخطفه ان هناك خطة لأستدراج مقتدى الصدر نحو معركة حزبية لتصبح فيما بعد حرب (شيعية-شيعية ) قررتها واشنطن ولندن و نفذها العبادي ،،،،،،،،،،؟؟؟؟

،لا سيما وهناك تسجيل صوتي تسرب ونشر الى قايد عمليات الفرات الأوسط وهو يوجه بالسماح للمتظاهرين بالسير نحو المطار واستقبال طلباتهم هناك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وعندما دخل المتظاهرين تم إغلاق المطار عليهم وبدأت القوات الأمنية بضربهم وكهربة اجسادهم فتناثر المتظاهرين هربا فكسروا الزجاج للهروب !

●●●●●
ثانيا :-
فبركة محاولة أبناء حي الشعلة غرب بغداد بكسر سجن احد مراكز الشرطة لتهريب سجناء هناك !!
يبدو ان المظاهرات في حي الشعلة الشيعي(والمجيّر لمقتدى الصدر والتيار الصدري ) تخططت بعد فشلهم لأستدراج مقتدى الصدر والصدريين في مطار النجف،،،،وهنا تبرر لقوات العبادي ولجماعة حزب الدعوة وخصوم الصدر من حلفاء العبادي مثل العصاءب من تنفيذ اعتقالات في صفوف أبناء الشعلة وتطويق الحي تماما ….بانتظار ردة فعل السيد مقتدى الصدر!
والتطويق أساسا لن يرفع لانه له علاقة بمخطط حزب الدعوة لخطف الحكومة من مقتدى الصدر..اي التطويق غايته تفريغ يد مقتدى الصدر من قوته في بغداد وهي الديموغرافيات الصدرية و استباقيا

ثالثا:-
وبالعودة للوراء بات يقينا أن الانفجار الذي وقع في مدينة (الصدر) قبل أكثر من شهر وبحجة(تفجير كدس عتاد) كانت غايته استدراج الصدر والصدريين أيضا!!

◇◇◇◇◇◇◇◇
السؤال الكبير جدا والمنطقي:-

١— هل ان ظهور المتظاهرين للشارع كان بتأييد أميركي مباشر عبر السفارة وقنصلياتها في العراق وعبر وسطاء عراقيين كانت خدعة لهؤلاء الشباب والجماعات واوقعوهم في الفخ لكي يضعوا حجر الأساس لحرب (شيعية -شيعية ) بالإتفاق مع العبادي نفسه ؟؟؟؟

علما لقد بالغ العبادي بالقسوة ضد المتظاهرين ولم تتحرك السفارة الأميركية وقنصلياتها وهذا ضوء أخضر من الأميركيين . ولم يحاسبه احد.

ومن ثم سارعت الكويت وربما السعودية التي وصلها وفد من العبادي لتمويل مشاريع سريعة وتشغيل مؤقت للشباب ورشاوي لبعض الشيوخ(وهذه أوامر أميركية واضحة لهذه الدول و للعبادي) وهو خطوة أخرى تضاف للسكوت الأميركي الواضح عن القسوة التي مارسها العبادي ضد المتظاهرين )

فبات واضحا أن الأميركيين خدعوا الشباب وخدعوا حتى الجماعات التي اوهموها بانهم مرحب بهم في عملية التغيير او الإصلاح!!!!!

□□□□□□□□
نقطة نظام :-
ماهو هدف واشنطن ولندن و العبادي القادم لكي ينجحوا بأستفزاز مقتدى الصدر والصدريين ؟
هل سيكون استهداف واغتيال قيادات صدرية ام سيكون عبر فتح معركة ضد سرايا السلام؟

علينا الأنتظار لكي نرى بقايا المخطط الخطير!!!!!!
□□□□□□□□□□

لابد من المرور على مخطط حزب الدعوة أيضا!!!
تكرار سيناريو إبعاد أياد علاوي عن تشكيل الحكومة مع مقتدى الصدر!!@

لقد نجح مقتدى الصدر بأفشال مخطط دخول المطار عندما أوعز للقيادة الصدرية بالمطار لتسليم إدارة مطار النجف دون مشاكل

ولقد نجح عندما لم يتدخل في مخطط (حي الشعلة) ولم يرد على فبركة تهريب سجناء مركز الشعلة ،،، ولم يقع بفخ تطويق الخضراء أيضا.

فيبدو هناك مخطط لحزب الدعوة بالاستفادة من المخطط الأميركي-البريطاني الذي يقود لحرب (شيعية-شيعية) وتحويله لخدمة مخطط حزب الدعوة و هو استفزاز مقتدى الصدر ليقع في الفخ .لكي تتبخر منه فرصة
(تشكيل الحكومة )وتصبح الحكومة بيد حزب الدعوة ويكون الصدريين خارج الحكومة مثلما فعلوها مع اياد علاوي

فان وقع مقتدى الصدر في فخ حزب الدعوة سوف يمنع من تشكيل الحكومة مثلما منع أياد علاوي من قبل !!!!!

وان سكت الصدر حول هذا المخطط سوف يلام من جمهوره ومن الشعب وهذه أيضا ورطة..لان الجمهور الصدري والشعب لا يعرف الاسرار والمخططات التي تشابكت هذه الأيام!

سكوت الصدر أيضا ورطة لان حزب الدعوة سوف يأخذ زمام الأمور مثلما فعلها مع اياد علاوي !!

وان نزل الصدر بثقله سوف ينجح المخطط (الأميركي-البريطاني )بما يلي :–
اولا:

-أشعال حرب (شيعية -شيعية) طاحنة.تقود لتدمير المدن والبنية التحتية فيها.وان الدول الكبرى مهدت لهذا من خلال سكوت الحكومة عن تسليح عشاير وقباءل المحافظات الجنوبية وتركها تتحول إلى مدن تعج بالسلاح باستثناء الدبابة والطيارة(اي هيءت واشنطن ولندن الأرضية الكاملة لهذا الصراع المدمر)

ثانيا:-
-يريدون نشر الفوضى في المدن الشيعية ب (السلب والنهب)والسطو على المصارف والشركات ومكاتب الصيرفة ودوائر الدولة ومخازن السلاح والثكنات ومراكز الشرطة
ثالثا:-
الشروع بتنفيذ مخطط تهجير الشيعة من بغداد(الشيعة الفقراء ) لكي تبقى بغداد ل شيعة وسنة وكرد أمريكا وبريطانيا وتصبح بورصة المال والأعمال بزعامة المال اليهودي وبعدد سكان لا يتعدى ٤ مليون فقط .

رابعا:-
الشروع بالهجرة العكسية على معبر جسر(بزيبز )اي الهجرة الشيعية نحو المدن السنية.بسبب الصراع الشيعي-الشيعي
خامسا:-
السماح بتنفيذ المخطط المؤجل لمدينتي(النجف وكربلاء) بإعلان نفسيهما مدن خالية من السلاح وعدم الدخول بها الا بإذن بحجة الخوف من العنف والصراع…… وسوف ينتدب جميع( المتطوعون في الحشد/مقلدي السيستاني) وهم فرقة العباس وعلي الأكبر وغيرهما لينتشروا في النجف التي ستصبح مسيجة هي وكربلاء(نواة الفاتيكان الشيعي) الذي وضع أسسه بول بريمر ووزير الدفاع الأسبق رامسفيلد باتفاق مع مجيد الخوءي واحمد الجلبي ومحمد بحر العلوم تثمينا للمواقف التي ابدتها المرجعية تجاه واشنطن ولندن والاحتلال

••••••••بالمختصر ••••••☆•
حزب الدعوة يريد التقاط السمكة الكبيرة وهي تشكيل الحكومة ليقنع الشعب بأنه حزب وطني وإنقذ العراق والشيعة من الدمار والهلاك ومن تدمير الشيعة.ومنع ولادة فاتيكان شيعي في العراق .وحتما إيران وراء حزب الدعوة
••••••
فالخلاصة:-
هناك صراع بين مخططات جميعها خطيرة في العراق هذه الأيام ولا ندري كيف سيخرج العراق منها عموما ويخرج منها الشيعة خصوصا.

هناك لعبة دول كبرى هذه الأيام في العراق وبقرار من الحكومة العالمية العميقة !!!!!.

يارب سترك!!!

ولكن يبقى الله تعالى هو صاحب الأمر وهو صاحب التخطيط ولن يترك العراق ان شاء الله .

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

مجلس البصرة:نصوص قانونية تعارض وعود “العبادي” بـ تحقيق مطالب المتظاهرين

البصرة/ اينا نيوز/ علي الربيعي/كشف مجلس محافظة البصرة عن تعارض نصوص قانونية مع وعود أطلقها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *