الرئيسية / عربي دولي / محكمة بريطانية تُدين”متطرف” بايع “داعش” وهدد بقطع راس رئيسة الوزراء

محكمة بريطانية تُدين”متطرف” بايع “داعش” وهدد بقطع راس رئيسة الوزراء

اينا نيوز/ متابعة/دانت محكمة بريطانية، الأربعاء، بريطانيًّا سبق أن بايع تنظيم “داعش” بالتخطيط للاعتداء على مقر رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، وقطع رأسها.

ووفق المحكمة خطط نعيم الرحمن زكريا (20 عامًا) لتفجير بوابة مقر ماي في 10 داونينغ ستريت وقتل حراسها ثم مهاجمتها، بحسب “فرانس برس”.

وكان نعيم الرحمن يعتقد خلال الإعداد لمخططه أه يتواصل مع أحد مسؤولي المجموعات في التنظيم، في حين أنه كان في الحقيقة يتحدث إلى رجال أمن متخفين.

واُعتُقل نعيم الرحمن عندما ذهب لتسلّم ما كان يعتقد بأنه حقيبة مليئة بالمتفجرات في نوفمبر الماضي. وقال المدعي العام البريطاني مارك هايوود: “قبل أن يحوْل اعتقاله دون تنفيذ مخططه، كان يعتقد بأنه على بعد أيام من هدفه الذي لم يكن أقل من اعتداء إرهابي عبر استخدام سكاكين ومتفجرات ضد داونينغ ستريت، ولو استطاع كان (الهجوم) سيكون على رئيسة الوزراء البريطانية شخصيًّا”.

وفي محادثة مع رجل أمن متخفٍ على تطبيق “تلغرام” للرسائل قال نعيم الرحمن: «أريد أن أنفذ تفجيرًا انتحاريًّا ضد البرلمان. أريد أن أحاول قتل تيريزا ماي». وقال لضابط شرطة متخفٍ أيضاً إنه «سيجري سريعًا لعشر ثوانٍ» حتى يصل إلى مدخل داونينغ ستريت بهدف رئيسي هو«قطع رأسها»، أي ماي.

وفي وقت سابق اعترف نعيم الرحمن بمساعدة صديقه عقيب عمران (22 عامًا) على الانضمام إلى “داعش” في سورية عبر تسجيل فيديو. وقال هايوود إن الرجلين تشاركا “العقيدة المنحرفة” لتنظيم “داعش”.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

السفارة الامريكية: بغداد لم تخرق العقوبات على ايران

بغداد/ اينا نيوز/ أصدرت السفارة الامريكية في بغداد، الاربعاء، توضيحاً بشأن تصريحات المتحدثة باسم وزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *