الرئيسية / صحة / فايروسات قاتلة تنقلها الأمطار تحيط الكائنات في كل بقاع الأرض

فايروسات قاتلة تنقلها الأمطار تحيط الكائنات في كل بقاع الأرض

بغداد/ إينا نيوز/ عادل فاخر/ الدراسة الحديثة التي تحدثت عن تعرض كوكب الأرض إلى مطر فيروسي من السماء، وإن عدد الفيروسات التي تصل الأرض تبلغ 800 مليون فيروس على كل متر مربع يوميا، ليست جديدة على العلماء ولكنها لم تنتشر قبل عقدين من الزمن بالنظر لعدم وجود وسائل تواصل آنذاك كما هي الآن، بحسب الخبير البيئي الدكتور رمضان حمزة محمد.

يقول محمد “منذ حوالي 20 عامًا تم العثور على فيروسات مشابهة جينيًا لهذه الفايروسات وتحدث في بيئات مختلفة حول العالم، وهذا يفسر بان هذه الفيروسات لها إقامة طويلة خلال إنتقالها إلى الغلاف الجوي، حيث يمكن ان ينتشر فيروس في الغلاف الجوي في إحدى القارات ويترسب على قارة أخرى”.

وأشار إلى وجود عدد مذهل من الفيروسات ينتشر حاليا حول الغلاف الجوي للأرض، ويسقط منه – وفقًا لبحث جديد أجراه علماء في كندا وإسبانيا والولايات المتحدة.
وتصف الدراسة المرة الأولى التي يقوم فيها الباحثون بتحديد كمية الفيروسات التي تنحدر من سطح الأرض إلى طبقة التروبوسفير الحرة، وهي طبقة الغلاف الجوي التي تتجاوز نظم الطقس في الأرض، ولكن تحت طبقة الستراتوسفير التي تطير فيها الطائرات النفاثة، يمكن حمل الفيروسات على بعد آلاف الكيلومترات منها قبل إن تعود الى سطح الأرض.

ترسيب أكثر من 800 مليون فيروس لكل متر مربع

عالم الفيروسات بجامعة كولومبيا البريطانية كورتيس ساتل، وهو أحد كبار مؤلفي البحث يؤكد أن”في كل يوم يتم ترسيب أكثر من 800 مليون فيروس لكل متر مربع فوق طبقة حدود الكوكب، أي 25 فيروس لكل شخص في كندا”.

ويشير إلى أن” البكتيريا والفيروسات تكتسح الغلاف الجوي بشكل جسيمات صغيرة من غبار التربة ورذاذ البحر وهي مواد متكونة من الفايروسات والبكتريا يتم حملها الى فوق طبقة الغلاف الجوي فوق 2500 إلى 3000 متر، عند هذا الارتفاع، تخضع الجسيمات للنقل لمسافات طويلة على عكس الجسيمات الموجودة في الغلاف الجوي”.

وباستخدام مواقع منصة عالية في جبال سييرا نيفادا في إسبانيا، وجد الباحثون مليارات الفيروسات وعشرات الملايين من البكتيريا تقع في المتر المربع في اليوم الواحد، كانت معدلات الترسب للفيروسات أعلى بمقدار 9 إلى 461 مرة من معدلات البكتيريا”.

الباحث الإيكولوجي الميكروبي إيزابيل ريش من جامعة غرناطة ذكر بانه “عادة ما ترسب البكتيريا والفيروسات على الأرض عن طرق المطر والغبار من الصحاري ومع ذلك المطر لم يستطيع إزالة جميع الفيروسات من الغلاف الجوي”.

تواقيع تشير إلى دخول فايروسات للغلاف الجوي

ووجد الباحثون أن غالبية الفيروسات تحمل تواقيع تشير إلى أنها قد دخلت في الهواء من رذاذ البحر وهذه الفيروسات تميل لتصبح جُزَيْئات أصغر وأخف كمواد عضوية معلقة في الهواء والغازات في الفضاء مما يعني أنها تستطيع البقاء في الجو لفترة أطول.

الدراسة الحديثة

تشير الدراسة الحديثة التي أجراها فريق دولي من الباحثين، في أعلى جبال سييرا نيفادا في إسبانيا، إلى ان الفايروسات تسقط من السماء، بعدما وضع الباحثون دلاء لجمع دش من الفيروسات.

ويعتقد العلماء من جامعات كتدا والولايات المتحدة وإسبانيا أن هناك مجموعة من الفيروسات تدور حول الكوكب فوق طبقة الطقس في الغلاف الجوي، ولكن تحت الطبقة التي تسافر فيها الطائرات.

ومعظم الفيروسات التي تطير تأتي من رذاذ البحر، كما تصل أعداد أقل في العواصف الترابية.

ورصد العلماء لأول مرة، عدد الفيروسات التي تنتقل من سطح الأرض إلى الغلاف الجوي، وبحسب التقديرات التي توصلوا إليها فإن عدد الفيروسات التي تنتقل إلى الغلاف الجوي هائل جدا، حتى أنه يصل إلى المليارات في المتر المربع.

وبما أن تلك الفيروسات لا تصل إلى مستوى مرتفع جدا في الغلاف الجوي، فإنها تبقى في منطقة تحدث فيها تغيرات الطقس.

وتتحرك الفيروسات، لآلاف الكيلومترات في الغلاف الجوي، قبل أن تعود إلى الأرض مرة أخرى مع الأمطار.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

7 مساحيق بروتين لانقاص الوزن

اينا نيوز/ متابعة/لطالما كانت مساحيق البروتين هو الوجهة المثلى لمن يرغبون في بناء عضلات قوية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *