الرئيسية / سيـــاسة / وزير الخارجية التركي العلاقة مع روسيا ليست بديلا عن علاقتنا مع الناتو

وزير الخارجية التركي العلاقة مع روسيا ليست بديلا عن علاقتنا مع الناتو

اينا نيوز/متابعة/بادرت أنقرة وموسكو للتأكيد على أن علاقتهما أقوى من أن تؤثر فيها تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون التي قال فيها إن الضربات الغربية الأخيرة لسوريا فصلت بين الطرفين.

وأكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن علاقة بلاده مع روسيا قوية وليست كما ورد في تصريحات ماكرون الذي ردد بأن الضربة العسكرية الثلاثية ضد نظام بشار الأسد نجحت في الفصل بين الأتراك والروس في سوريا.

وأضاف أوغلو -خلال مؤتمر صحفي في أنقرة- أن علاقة بلاده مع روسيا ليست بديلا عن علاقتها بحلف شمال الأطلسي أو عن علاقتها بفرنسا أو الولايات المتحدة، موضحا أن أنقره حريصة على بقاء علاقاتها قوية مع كافة الأطراف.

وشدد الكرملين من جهته على أن الضربات الغربية لسوريا لم تؤثر سلبا على علاقة موسكو وأنقرة، وقال إن الخلافات بين الجانبين بشأن سوريا لا تعوق تطوير التعاون بين البلدين خاصة في المشاريع العملاقة.

وكان بكر بوزداغ نائب رئيس الوزراء التركي أعلن أن بلاده لا تنحاز إلى أي من أطراف المواجهة الجارية في سوريا، مشيرا إلى أن سياسة بلاده تجاه سوريا مستقلة عن سياسات الدول الأخرى، ومشددا على أنه “أيا كانت الجهة التي تدافع عن الحق نكون إلى جانبها”. وشدد على أن موقف تركيا المعارض لنظام الأسد لم يتغير.

ونفذت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ليلة السبت ضربات ضد أهداف للنظام السوري المتهم بتنفيذ هجوم كيميائي ضد مدنيين في دوما بالغوطة الشرقية يوم السابع من الشهر الجاري.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

بومبيو يلمح الى امكانية رفع العقوبات المفروضة على تركيا

اينا نيوز/ متابعــة/ قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الأربعاء، بعد محادثات في أنقرة إن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *