الرئيسية / العراق / الطيران السعودي يستعد لإطلاق أولى رحلاته الى أربيل

الطيران السعودي يستعد لإطلاق أولى رحلاته الى أربيل

الرياض/ اينا نيوز/ أعلن الرئيس التنفيذي لطيران (ناس) الناقل الوطني السعودي, بندر بن عبدالرحمن المهنا، عن إستعداد طيران [ناس] لإطلاق أولى رحلاته الجديدة والمباشرة إلى مدينة أربيل باقليم كردستان.

وقال المهنا في تصريح صحفي “ستنطلق رحلات طيران (ناس) من جدة والمدينة والمنورة وذلك لخدمة المعتمرين والحجاج الذين يرغبون بالوصول للحرمين الشريفين”.

وأضاف “يأتي استعدادنا لتشغيل رحلات جوية مباشرة إلى أربيل من جدة والمدينة المنورة كأول ناقل جوي سعودي وذلك امتدادًا لافتتاح طيران (ناس) رحلاته إلى العراق في شهر تشرين الأول العام الماضي، حيث كان طيران (ناس) أول ناقل جوي يعود برحلاته إلى العراق بعد انقطاع 27 سنة، وسيتم الإعلان عن بدء أول الرحلات إلى أربيل خلال الأيام المقبل”.

طيران ناس هو شركة طيران سعودية وطنية، بأسطول يضم 30 طائرة من طراز أيرباص A320 مصممة بدرجتي سفر وهي: درجة الأعمال والدرجة الاقتصادية، ويشغّل أكثر من 1100 رحلة أسبوعيًا.

وكانت طائرة الخطوط الملكية السعودية حطت على مطار بغداد الدولي في 19 من تشرين الاول الماضي وعلى متنها وفدا سعوديا كبيرا يعد الأكبر بعد انقطاع دام 27 عاما بين البلدين، بحضور السفير السعودي في العراق عبد العزيز الشمري ومدير عام سلطة الطيران المدني حسين محسن ومدير عام الخطوط الجوية العراقية ميران فريد.

واستبق وصول الطائرة السعودية توقيع مذكرة تفاهم بين سلطة الطيران المدني العراقي، مع الهيئة العامة للطيران المدني السعودي في 8 آب 2017، ويتم بموجبها زيادة اعداد الرحلات بين البلدين لتصبح بذلك منتظمة ويومية بدلاً من الرحلات الأرضية.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

تحالف سائرون يعلن تشكيل تحالف الكتلة الأكبر

بغــداد/ اينا نيوز/ علاء علي/ أعلن تحالف سائرون،اليوم الاحد، تشكيل تحالف الكتلة الأكبر، والتي بدورها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *