الرئيسية / ثقافة و فنون / هيفاء وهبي:الحياة من دون الرجال افضل

هيفاء وهبي:الحياة من دون الرجال افضل

أينانيوز/متابعــة/عبرت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي عن سعادتها بالأصداء الإيجابية التي نالتها عن أغنيتها الأخيرة «قلها بحبك»، مشيرة إلى أنها أُعجبت بطريقة تأديتها للأغنية، خصوصًا أنها أحبتها كثيرًا كمضمون وستايل موسيقى جديدة، إضافة إلى كلماتها التي تتحدث عن حالة يعيشها الكثير من الناس.

وعما إذا كانت قد فقدت الثقة بالحب باختيارها كلمات أغنية «قلها بحبك»، أشارت هيفاء في تصريحات إذاعية مع باتريسيا هاشم إلى أنها قدمت الأغنية بصدق وراحة وإحساس وضحكتها بالأغنية عبرت من خلالها عن رأيها. ولأن الكذب أصبح جزءًا كبيرًا من هوية الناس وهي أصبحت مقتنعة بهذا الشيء، لذا فقد كانت صادقة جدًّا في الأغنية أثناء تأديتها، وفي الوقت الحالي هذه نظرتها عن الحب. وتابعت أنها تحب أن تختار المواضيع التي تكون لسان حال المستمع.

وحول كيفية تحصين قلبها كي لا يعود قابلاً للكسر؟ ردت هيفاء بسؤال: «مَن قال إن قلبي لم يعد قابلاً للكسر؟ ومَن قال إنني سأسمح لأي شخص أن يكسر قلبي من جديد؟».

وعن عدم احتفالها بمناسبة عيد الحب أخيرًا وهل فكرة الزواج مؤجلة أو ملغاة من حياتها نهائيا؟ قالت الفنانة اللبنانية: «ما تجبيلي هالسيرة» وقاطعتها باتريسيا قائلة إن النجمة نوال الزغبي كان لديها نفس الجواب وتريد حريتها فقط، وذلك في آخر مقابلة أجرتها معها. فتدخلت هيفاء قائلة «إن الحياة أجمل من دونهم» (أي الرجال) ووجهت تحية إلى نوال الزغبي وقالت «برافو لنوال إذا كان هذا رأيها».

وأضافت أن الحرية يصبح لديها معنى آخر وطعمًا مختلفًا عندما ينفصل الشخص عن الشريك وليس الحرية أن يخرج الشخص من المنزل ولا يعود. ومن الممكن أن تمارس كل الذي تحبه دون أن تكون مجبورة على ذلك.

عن Al Salihi

وكالة الأخبار العربية الأوروبية "أينانيوز" وكالة إخبارية بنكهة عربية اصيلة لاتمثل ولاتنتمي لأي جهة حزبية اوحركة سياسية سواء داخل العراق أو خارجـه هدفها نقل الحقائق كما هي دون تزييف او رتوش تنبذ العنصرية والطائفية والاستغلال البشري وتعمل على نشر مفاهيم المحبة والسلام بين الناس وتحترم خاصية كل الاديان والطوائف والمذاهب والاثنيات

شاهد أيضاً

المنلوجست العراقي الراحل”عزيز علي” يقرأ في ستينيات القرن الماضي حقبة زمنية سوداء سيمر بها العراق ؟

بغداد/ اينا نيوز/مايمر به العراق من أحداثٍ جثمت على صدور ابنائه منذ الـ9 من نيسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *